top of page

وقد شرع المغرب والهند في اتباع نماذج مماثلة للتنمية الزراعية. وتعتمد هذه النماذج على الاستخدام المكثف للمياه ونقل هذه المياه من المحاصيل الغذائية ذات القيمة المضافة المنخفضة إلى محاصيل التصدير ذات القيمة العالية وتوسيع حدود الري. يتم تشجيع عمليات نقل المياه هذه بقوة من قبل الحكومتين من خلال المنح وأنواع الدعم الأخرى، وهي جزء من نموذج النمو الأخضر المتجذر في الاعتقاد بأن الاستدامة، والتي تتجلى بشكل أوضح من خلال استخدام تقنيات إدارة المياه الفعالة والحديثة مثل ويمكن دمج الري بالتنقيط مع التكثيف الزراعي.

 

لكن التجارب التي أجريت حتى الآن تشكك في هذا الافتراض. وبالفعل، تظهر الدراسات تزايد المنافسة على الموارد المائية والتوسع السريع في استخدام المياه الجوفية، مما يؤدي إلى انخفاض كبير في مستويات المياه الجوفية. وهذا يعرض سبل عيش الملايين من سكان الريف للخطر. بالإضافة إلى ذلك، يعتمد إنتاج المحاصيل عالية القيمة على العمالة الرخيصة والمرنة، والتي توفر معظمها النساء، الفقيرات عمومًا، مما يعيد هيكلة علاقات العمل والملكية على طول التسلسل الهرمي القائم بين الجنسين. باختصار، تبدو المسارات الحالية للتكثيف الزراعي في الهند والمغرب غير مستدامة وغير عادلة.

 

وبالنظر إلى هذه التغييرات، يهدف المشروع إلى تسليط الضوء على الآثار الاجتماعية والبيئية لنماذج النمو الزراعي المعتمدة على المياه. وهو يدرس كيف تؤدي عمليات التكثيف الزراعي المعاصرة في كلا البلدين إلى تغيير العلاقات (الجنسانية) للإنتاج الزراعي، لا سيما فيما يتعلق بالحصول على الأراضي والعمل، مع التركيز على العلاقات بين مختلف الناس وتلك بين الناس والمياه. وللقيام بذلك، فإن الأمر يتطلب أولاً وقبل كل شيء إجراء دراسة متعمقة للتكوينات المختلفة المحتملة للزراعة واستخدام المياه واستعدادات كل منها من حيث النوع الاجتماعي في منطقتين تواجهان ديناميكيات زراعية. شرق المغرب، وولاية ماهاراشترا).

 

سيتم بعد ذلك استخدام النتائج التي تم الحصول عليها لإنتاج مجموعة من قصص التغيير. ومن خلال توثيق كيفية قيام مختلف الجهات الفاعلة الريفية بإعادة التفاوض بشكل خلاق على قواعد اللعبة لاستخدامها الخاص، وبالتالي إعادة اختراع الهويات والممارسات الزراعية، نأمل في تنويع وتعدد تصورات المسارات المستقبلية لنماذج التنمية الزراعية، مع إيلاء اهتمام خاص لتلك الدائمة والعادلة. . علاوة على ذلك، من خلال تطوير المواد التعليمية وتوفير التدريب أثناء العمل لطلاب الماجستير المغاربة، نرغب في تعريف الطلاب بهذه التباينات والتعقيدات الغنية في هذا المجال.

 

وأخيرا، يهدف مشروعنا إلى إنشاء شبكة بين بلدان الجنوب للتحولات الريفية المستدامة مع التركيز بشكل خاص على المساواة بين الجنسين. هدفنا هو تحسين المعرفة الهامة من أجل تحديد وحشد الدعم بشكل جماعي لبدائل نماذج التنمية الزراعية السائدة حاليًا والتي تعتمد على الاستخدام المكثف للمياه.

 

. سير المشروع وتحقيق الأهداف:

الهدف 1: تعزيز المعرفة حول التأثيرات الجنسانية لنماذج التنمية الزراعية القائمة على المياه في البلدان المشاركة في المشروع وفي أماكن أخرى.

 

1. الزيارات الميدانية والعمل الميداني عن بعد

وبعد تخفيف الإجراءات التقييدية المرتبطة بانتشار الوباء في عام 2021، تمكنا من تنفيذ مهمتين ميدانيتين. لذلك قمنا بمهمة ميدانية في أبريل 2021. تناولنا خلال هذه الإقامة موضوعين رئيسيين:

 

الديناميكية التي أحدثها إنتاج البطيخ في امتدادات واحات وادي درعة. وبالتالي قمنا بدراسة المواضيع التالية: i- مختلف فئات الفلاحين الذين يمارسون الزراعة في الامتدادات، بما في ذلك "البيرانيون" الأجانب من مختلف مناطق المغرب، ii- اهتمام الشباب بزراعة البطيخ، iii- الوضع الاقتصادي والبيئي تأثيرات البطيخ (بما في ذلك انخفاض منسوب المياه الجوفية)، 4- تعبئة السكان المحليين، بمبادرة من الشباب، لمعالجة هذه التأثيرات ومنع الأجانب من الاستيطان فيها.

 

دور المرأة داخل المزرعة العائلية: من خلال هذا المحور قمنا باستكشاف كيفية توزيع الأدوار والمهام داخل المزرعة وكذلك عملية صنع القرار. أظهرت نتائجنا الأولية أن مكانة المرأة داخل المزرعة العائلية مركزية لأنها مسؤولة عن العديد من المهام والأنشطة، سواء المنزلية (تحضير الوجبات، التنظيف، إلخ) والزراعية (تقطيع البرسيم، فرز التمور، إلخ). ).

 

متابعةً للمهمة الميدانية التي قمنا بها في أبريل، أطلقنا العمل الميداني عن بعد:

 

· متابعة مختلف الجهات الفاعلة الريفية التي تم الاتصال بها خلال العمل الميداني الأول من خلال مقابلات شبه منظمة. لقد بدأنا سلسلة ثانية من المقابلات الهاتفية مع مختلف الجهات الفاعلة الريفية. سمح لنا ذلك بفهم كيفية فهمهم لمستقبلهم في ظل فيروس كورونا وما هي آثار الجفاف على حياتهم اليومية وعلى الزراعة؟ وأظهرت هذه المقابلات أن تأثير الجفاف على سكان الوادي كان أكبر من تأثير الوباء. وبالفعل، أدى الجفاف إلى توقف إنتاج شجرة النخيل، وهي العنصر المركزي في اقتصاد الواحة، هذا العام. وقد تم التخلي عن محاصيل مثل البرسيم والحبوب بسبب نقص المياه لدى بعض المزارعين.

· مسح النوع الاجتماعي والمياه لحوالي عشرين امرأة في واحات وادي درعة. لقد أتاح لنا هذا المسح فهمًا أفضل للتكوينات المختلفة المحتملة للاستغلال الزراعي واستخدام المياه والترتيبات الجنسانية الناتجة، فضلاً عن آثارها البيئية والاجتماعية.

 

وفي يونيو 2021، قمنا بمهمة ميدانية أخرى. خلال هذه الإقامة، تعمقنا في التغييرات التي أثرت على العلاقات بين الجنسين والأدوار الاجتماعية في السنوات الأخيرة. أجرينا ما مجموعه 9 مقابلات، 7 مع نساء و2 مع رجال في واحات مختلفة من الوادي. وقد أتاح لنا ذلك استكشاف الأنشطة والتطلعات المختلفة للنساء والرجال وكيفية تأثرهم بالتغيرات الزراعية والاجتماعية والمائية المختلفة التي أثرت على الوادي منذ عدة سنوات. في الواقع، في حين ينخرط الشباب أو يطمحون في الانخراط في المشاريع الزراعية أو المشاريع المتعلقة بالزراعة (تركيب أنظمة التنقيط، وضخ الطاقة الشمسية، وما إلى ذلك)، فإن الشابات ينخرطن في تصنيع المنتجات الزراعية (التمور على سبيل المثال) والحرف اليدوية.

 

2. التنظيم والإشراف على تدريب جماعي في وادي درعة

 

قمنا خلال الأسبوع من 14 إلى 20 نوفمبر 2021 بتنظيم تدريب جماعي لفائدة طلاب المؤسسات والمنظمات الاجتماعية بكلية FLSH (كلية الآداب والعلوم الإنسانية عين الشق بالدار البيضاء) بوادي درعة. نظم الطلاب أنفسهم في خمس مجموعات وقاموا بعمل تجريبي حول المواضيع التالية: 1) إدارة مياه الري، 2) عمل المزرعة العائلية، 3) التنقل والهجرة، 4) الشباب في المناطق الريفية، العمل والتطلعات و5) المنافسة السياسية والحملات الانتخابية. خلال اليوم الأخير من التدريب، أعاد الطلاب، في شكل لعب الأدوار، نتائج أبحاثهم.

 

 

 

3. ظهور المشروع عبر وسائل التواصل الاجتماعي

 

تم إنشاء صفحة على الفيسبوك خاصة بالمشروع:https://www.facebook.com/DUPC2.  فهو يسمح لنا بمشاركة أفكارنا ورفع مستوى الوعي العام حول مواضيع المشروع المختلفة والتواصل الفوري حول أنشطتنا ومنشوراتنا المختلفة. كما أنه بمثابة منصة للتفاعل مع الأحداث التي تنظمها المنظمات الأخرى ذات الصلة بمشروعنا.

 

 

 

 

الهدف الثاني: تغيير الخطاب السياسي حول مسارات التنمية الزراعية على أساس "قصص التغيير"

 

كانت مناقشة وتحليل البيانات التجريبية التي تم جمعها موضوعًا للعديد من المنشورات العلمية والشعبية بالإضافة إلى الاتصالات العلمية في العديد من المؤتمرات وورش العمل. وبالتالي فقد حظيت موضوعات بحثنا باهتمام مختلف وسائل الإعلام التي اتصلت بنا لتوثيق وضع مناطق الواحات، خاصة فيما يتعلق بقضايا استخدام المياه والجفاف وتأثير كوفيد على المجتمعات الريفية. وتلقى هذه المقالات أصداء إيجابية وتتيح للرأي العام التعرف على قضايا الواحات.

 

كما حظيت موضوعاتنا باهتمام المجتمع العلمي والناشطين من أجل العدالة الاجتماعية والبيئية الذين شاركنا معهم نتائجنا في اتصال خلال مؤتمر بعنوان "العدالة البيئية والعدالة الاجتماعية والحركات الخضراء" الذي نظمته كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالقاضي جامعة عياض. مراكش.

بالإضافة إلى ذلك، نحن بصدد تطوير قصص التغيير: ثلاث رسومات (في مرحلة الانتهاء) ومقطعي فيديو (مرحلة التحرير) تسلط الضوء على مواضيع مختلفة تتعلق بالمساواة بين الجنسين والتنمية الزراعية القائمة على النوع الاجتماعي والاستخدام المكثف للمياه.

 

الهدف 3: تعزيز القدرات المعرفية بشأن المساواة بين الجنسين والأنماط البديلة لنماذج التنمية الزراعية في بلدان المشروع وفي أماكن أخرى

 

خلال هذا العام، كان هناك تعاون مع فريق جزائري جديد. وبفضل هذا التعاون الجديد، تم إطلاق العمل الميداني في الجزائر. وهكذا، كجزء من المشروع، قاموا بإجراء ميدان استكشافي لمدة ثلاثة أسابيع، بين مارس وأبريل، من أجل التعرف على العلاقات "الجنسانية" من حيث الوصول إلى المياه والممارسات الزراعية.

 

وعقد الفريق المغربي اجتماعات منتظمة مع فرق المشروع الأخرى (الهندية والجزائرية والهولندية). خلال هذه الاجتماعات، يتبادل مختلف الأعضاء نتائجهم في هذا المجال ويقودون معًا تفكيرًا حول النوع الاجتماعي والنماذج البديلة للتنمية الزراعية، وبالتالي نشر المعرفة على نطاق دولي.

 

تبادل النتائج والمعرفة من خلال مدونتين صوتيتين يشارك فيهما باحثون من مختلف البلدان وطلاب يعملون في قضايا المياه. وتشمل هذه:

 

1- بودكاست ومدونة حول "قصص تأثيرات كوفيد-19 على المزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة ووجهات النظر الجديدة الناشئة"https://thewaterchannel.tv/thewaterblog/the-women-the-land-and-the-virus/?fbclid=IwAR3mGVNpkQPXlu2I6_OfaS1ohCbyiMCrub4kL2VuRmXExwSK5U3YLZd_08c

2- بودكاست T2GS حول موضوع: "آثار كوفيد-19 على الزراعة الصغيرة في الجزائر والهند والمغرب"

3- https://soundcloud.com/user-378471398/episode-2-implications-of-covid-19-for-small-scale-agriculture-in-algeria-india-and-morocco?utm_source=tpa.wixapps.net& utm_campaign =wtshare&utm_medium=widget&utm_content=https%253A%252F%252Fsoundcloud.com%252Fuser-378471398%252Fepisode-2-implications-of-covid-19-for-small-scale-agriculture-in-algeria-india- و-المغرب

وفي محاولة للترويج، قاد الباحثون أربع جلسات حول موضوع تكيف الواحات مع ظاهرة الاحتباس الحراري لصالح طلاب كلية أناتول فرانس.

 

تنظيم جلسة مباشرة عبر الإنترنت من الميدان مع المزارعين وطلاب علم الاجتماع من جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء. أتيحت للطلاب الفرصة للمناقشة وإجراء مقابلات مع اثنين من المزارعين الشباب العاملين في زراعة البطيخ. في المجموع، طرح الطلاب 80 سؤالا. قام زكريا قادري بتيسير الدرس خلال إحدى الزيارات الميدانية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تسهيل التدريب على النوع الاجتماعي لصالح فريق المشروع (https://massire.net/) حول موضوع النوع الاجتماعي والديناميات الزراعية.

bottom of page